اجدد المواضيع

الاثنين، ديسمبر 22، 2014

كنوزالمعمارالمصري وروعتها الجزء الثانى(2)





الجزء الثانى

من بين الذين زاروا الجناح فى عام 1838 الامير ماكسميلان امير بافاريا والذى ابدى انبهار شديد بهذا الجناح الرائع






صورة رقم 58


اخوانى انتقلت ملكية القصر بين مجموعة من المالكين بعد محمد على الى ابنه الامير حليم الذى اجبر بعد مطالبته بالعرش على النفى فغادر فى قطار خاص الى الاسكندرية ومنها الى اسطنبول وباعه تسوية لديونه وتوفى هناك وامتلكه الخديوى اسماعيل لفترة وبعد وفاته انتقل ملكية القصر الى ثالث ابن له الامير حسن عرضه للبيع عام 1884 مقابل 6000 جنيه مصرى وعندما زاره اخوه الخديوى توفيق فى قصره قال له ان القصر رائع ولا يجب ان يمتلكه شخص غيرك فغير الامير حسن رأيه فى البيع

اما عن بانى هذا الجناح فهو المعمارى Pascal Coste ولد فى 26 نوفمبر عام 1787 وتوفى فى 8 فبراير1879 كان والده من اشهر نجاريين مارسيليا في عام 1814 ، التحق بمدرسة الفنون الجميلة في باريس وتعرف على الجغرافى Edme François Jomard الذى عرفه بمحمد على باشا ومن هنا بدأت شهرته كلف بالعديد من الاعمال فى مصر وفرنسا ومن اعماله فى فرنسا


كنيسة Saint-Joseph مارسيليا



كنيسة de Saint-Barnabé مرسيليا

كنيسة de Mazargues

مبنى بورصة مارسيليا


اخوانى واخواتى يظهر لنا من خلال تجولنا فى هذا الجناح مدى روعة هذا التراث الرائع الذى تمتلكه مصر من القصور وكيف اذا عادت الى ما كانت عليه ستكون ولا اجمل ولا اروع وتساهم فى استقطاب السياحة لمصر هذا القصر استعاد جماله وافتتح عام 2005 وادعوكم لزيارته فهو كما ترونه تحفة معمارية رائعة تستحق بحق الزيارة تابعونى  فهناك المزيد 


31 - فندق قصر الشتاء




صورة رقم 61
بني هذا الفندق في عام 1886 لجذب نبلاء أوروبا ، و يعطى قصر الشتاء شعور رائع بجو الفخامة الإنجليزية اكثر من فندق كاتركت في أسوان. لن تشعر خلال اقامتك به بأنك تزور مصر بطبيعتها الشرقية فقط ولكنك ستشعر بأنك فى واحة ذات نكهة وسحر أوروبي انجليزى فيكتوري. 

صورة رقم 62

ومن اجمل ما يميزه اطلالته الفريدة على نيل الاقصر وقربه لتلك المركب الصغيرة (الفالوكا) الراسية على الرصيف المقابل لقصر الشتاء والتى يمكن ان تأخذك فى جولة خاصة فى نيل مصر. 






وجهاء كثيرون وعظماء قضوا ايام رائعة فى هذا الفندق التاريخى اولهم الملك فاروق ملك مصر والسودان عند زيارته للاقصر فقد كان له جناح ملكى خاص به.وايضا الرئيس الفرنسي جورج كليمنصو 


، وكذلك العديد من اولياء عهد وأميرات من دول أوروبا المختلفة والعديد من الأسر الملكية الشرقية ايضا كان هو مكانهم المفضل للسكن ، وكذلك عدد من الفنانين مثل الممثلة الامريكية جين فوندا.








ويقال إن قصر الشتاء فى احد فترات تشغيله انحدر مستواه إلى أسفل ، ولكن لا شيء من ذلك يظهر اليوم ، بل من السهل أن نرى ونقول ان كل شيء الان على اكمل وجه ، مع التجهيزات الحديثة اللازمة لراحة النزلاء المتوفرة جنبا إلى جنب مع التحف والدكورات الخشبية والنوافذ الزجاجية العتيقة.








كل غرفة بالفندق مختلفة عن الاخرى ، مع اسقف عالية ، وتجهيزات جميلة ، وكذلك جميع وسائل المتعة الحديثة وسائل الراحة. 




صورة 75

على طول الاروقة بالفندق ، سوف ترى فاترينات لعرض الملابس القديمة و القطع الأثرية من القرن الماضى. 


واللوبي كبير جدا محدد بأعمال حديد (الفورفورجيه ) والثريا الكبرى فى منتصفه.




صورة رقم 79
كما هو الحال مع فندق كاتراكت في أسوان ، فقصر الشتاء أيضا به واحد من أفضل المطاعم المعروفة في مصر منذ عام 1886 وهو مكان أنيق ،وتناول الطعام فيه (احد مطاعم الفندق) باللبس الرسمى. فإذا كانت تخطط لزيارته فى اثناء اقامتك هناك ، فربما يجب عليك ان تحزم معك فى حقيبتك معطفا وربطة عنق( المطعم اسمه مطعم 1886 وهى سنة بداية عمله).




فندق قصر الشتاء ، يتوفر به الكثير من عوامل الراحة فبه العديد من المطاعم 




صورة رقم 84



،ومنها ما هو إلى جانب بركة الفندق (حمام سباحة) 






صورة رقم 88


، ملاعب كرة مضرب (التنس) ، ونادي صحي وملعب اسكواش.

وقد انضم هذا الفندق التاريخى الرائع بمدينة الاقصر الى مجموعة فنادق سوفوتيل احب ان انصح اخوانى واخواتى المتجهون هذا العام الى الاقصر ان يثرو زيارتهم لعاصمة الحضارة فى العالم بأقامة ملكية متميزة فى احد اجمل فنادق مصر والاقصر فندق قصر الشتاء كما احب ان ابين ان اسم الفندق يدل على انسب وقت لزيارة الاقصر وهو الشتاء وبمصر المزيد والمزيد من الروائع والكنوز التاريخية ان احببتم التعرف عليها فتابعونى







========================================

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

لكل من مر لاتجعل مرورك صامتا تحدث عبر عن رايك اغرس بزرة خيرليستفيد بها غيرك