اجدد المواضيع

الأربعاء، فبراير 25، 2015

مغارة هرقل




تعتبر مغارة هرقل في شمال المغرب بالقرب من مدينة طنجة إحدى أكبر المغارات في أفريقيا و العالم العربي، حيث تمتد سراديبها لمسافة طويلة تحت الأرض، ونسجت حول المغارة عشرات الأساطير التي تعود معظمها إلى الثقافة الإغريقية.
يزور المغارة العديد من السياح منذ اكتشافها سنة 1906، حيث تطل على المحيط الأطلسي غير بعيد عن مضيق جبل طارق، حيث تتعانق مياه البحر الأبيض المتوسط بمياه المحيط الأطلسي، وتنتمي إلى مجموعة مغارات منطقة أشقار التي يعود تاريخ استيطانها من طرف الإنسان إلى خمسة آلاف سنة قبل الميلاد. 
ومغارة هرقل عبارة عن كهف عميق تتكسر عليها أمواج البحر عند كل مدّ، ويصل إليه الزوار في عتمة ما تلبث أن تنجلي بفضل فتحة النور، وهي نافذة تحت الجبل تطل على مياه الأطلسي، وترسم خريطة أشبه ما تكون بخريطة إفريقيا، ويشكل الدخول إلى المغارة عالما من الغموض تغذيه الأسطورة القديمة عن تاريخ المغارة.














الاثنين، ديسمبر 22، 2014

كنوز المعمار المصري وروعتها الجزء الخامس (1)




هذه الحلقة نكمل بها ما وصلنا اليه فى رحلتنا السابقة فقد وصلنا الى ميدان التحرير وبمجرد ان نصل الى هذا الميدان الشهير لابد ان يخطف بصرك هذا المبنى العظيم بلونه الاحمر الطوبى المميز هذا المبنى المعروف فى شتى انحاء العالم وانا لا ابالغ فقد بحثت عنه بكثير من لغات الدنيا ووجدت عنه صور وكتابات ومواضيع هذا المبنى العظيم الذى يحوى اثمن كنوز واغنى واكبر حضارات الارض هذه المبنى الذى يحتوى كنوز لا تقدر بثمن وتحتاج الى عشرات الزيارات لتأملها والتعرف على تاريخها وتحتاج الى كتب ومراجع علمية للتوصيف وشرح ما المقصود بها وما يعنى كل رمز او نقش عليها بأختصار يحتاج الى استعدادات خاصة لانك تزور حالة خاصة من متاحف العالم تزور اكبر متحف يحتوى على كنوز الفراعنة حضارة شعب واحد فى مكان واحد انك بين كنوز اول حضارة عرفتها البشرية انك فى المتحف المصرى
71 - المتحف المصرى

المتحف المصري بالقاهرة. يحتوي على أكبر مجموعة من الآثار المصرية القديمة، وإن نافسه المتحف البريطاني واللوفر ومتحف متروبوليتان (نيويورك). ويقبع المتحف المصري بميدان التحرير بقلب القاهرة منذ عام 1906، يحتوي معرض المتحف على 136 ألف أثر فرعوني، بالإضافة إلى ملايين من الآثار الموجودة في مخازنه.


تاريخ المتحف

كان محمد على قد أمر بمنع خروج الآثار القديمة من مصر، وبالمحافظة عليها، وأنشأ داراً للآثار بجهة الازبكية بمنزل الدفتردار، ونضيف إلى ذلك أن هذا الأمر لم يمنع يد السرقة والنهب أن تمتد إلى الآثار والعاديات القديمة فكان الأجانب ينهبون منها ماتصل إليه أيديهم، وينقلون منها إلى بلادهم من بدائع الآثار المصرية ما تزدان به الآن متاحف أوروبا و العالم. وكانت الحكومة ذاتها، وخاصتاً في عهد عباس الأول، تهب من هذه الآثار إلى الأمراء والعظماء من الأجانب بغير حساب، حتى تضاءلت مجموعة العاديات التي جمعت في دار الآثار، فأمر عباس بنقلها إلى القلعة، فنقلت إليها. وحدث سنة 1855 أن جاء مصر الأرشيدوق ماكسمليان النمسوى زائراً، فأعجبته تلك الآثار، فطلب إلى عباس باشا أن يهبه شيء منها، وكان عباس لايقدر قيمتها الفنية أو التاريخية، ولايشعر بواجب المحافظة عليها، فوهبها إياه كلها، ولم يتورع عن التفريط في تلك الكنوز القومية الثمينة.

في غضون هذه المآسي جاء مصر عالم من علماء العاديات كان له الفضل الكبير في الإحتفاظ بآثار مصر، ذلك وهو العالم الفرنسي المسيو "أوجوست مارييت" Mariette




الذي أشتهر ذكره وعرف فيما بعد بمارييت باشا. جاء المسيو مارييت مصر سنة 1850، موفداً من قبل الحكومة الفرنسية للبحث عن بعض الآثار والمخطوطات، فعكف على التنقيب عن آثار سقارة، وأجرى حفائر عظيمة حتى كشف مدفن العجول (السرابيوم)، وكان يعمل في التنقيب منفرداً، دون أن تكون له بالحكومة صلة رسميه، وقد نقل إلى فرنسا كثيراً مما عثر علية من العاديات واللوحات الأثرية، وظل يعمل على هذا النحو حتى جعله سعيد باشا سنة 1858 مأموراً لأعمال العاديات بمصر، وكان ذلك بسعي المسيو فردينان دليسبس صديق سعيد الحميم، وقد بذل مارييت جهوداً في التنقيب عن العاديات والآثار ونقلت إلى مخازن أعدت لها ببولاق. ولما مات سعيد لقي مارييت من إسماعيل تعضيداً كبيراً، فأمره الخديوي بإصلاح مخازن بولاق وتوسيعها، وأفتتحها في حفلة رسميه حافلة يوم 18 أكتوبر 1863، وظلت دار العاديات في تقدم مستمر بفضل مثابرة مارييت ومؤازرة إسماعيل اياه طوال مدة حكمة. وبقى مارييت مثابراً على تعهد متحف حتى توفي سنة 1881.



نقل المتحف إلى سراى الجيزة سنة 1891

، ثم إلى مكانة الحالي بجوار قصر النيل سنة 1902، ودفن جثمان مارييت باشا في ناووس بمدخل المتحف.


مبنى المتحف الحالي كان من أقدم المباني في العالم في استخدام الخرسانة المسلحة (عام 1906).

وهو أول متحف في العالم صُمم ونفذ منذ البداية ليؤدي وظيفة المتحف عكس ما كان شائعا في أوربا من تحويل قصور وبيوت الأمراء والنبلاء إلى متاحف.
أوجوست مارييت

وطرازه المعماري الذي فاز من بين 73 تصميما، وضعه المهندس المعمارى الفرنسي "مارسيل دورنون"

شيد على طراز العمارة الكلاسيكية اليونانية الرومانية، وليس على هيئة المعابد المصرية أو متأثرا بالحضارة المصرية القديمة، فهو لا يحوي أي تأثيرات للفن المصري القديم إلا في تصميم حجراته أو قاعاته الداخلية؛ فمدخل القاعات يحاكي اضرحة المعابد المصرية، والحجرات تحاكي معبد أدفو. 
أما واجهة المتحف فهي على الطراز الفرنسي بعقود دائرية، تزينها لوحات رخامية لأهم وأشهر علماء الآثار في العالم،


(اسمائهم على تلك اللوحات البيضاء المربعة على جانبى الباب)



وعلى جانبي باب الدخول الخشبي تمثالان كبيران لسيدتين على الطراز الروماني، ولكن برءوس فرعونية.



وقد يكشف هذا رؤية المسئولين المصريين قبل مائة عام وانجذابهم للعمارة الفرنسية، وبالتالي جاء المتحف فرنسيا في الواجهة فرعونيا من الداخل حتى يتسق مع المعروضات. يتكون من طابقين رئيسيين وروعي في اتصال القاعات سهولة المروركما يضم المتحف مكتبة كبيرة تجمع مؤلفات الآثار والتاريخ والحضارة والديانات باللغات المختلفة.







اما بالنسبة للمعمارى الفرنسى "مارسيل دورنون" ولد فى عام 1858 فى مدينة مارسيليا الفرنسية وتوفى فى عام 1911 واشهر اعماله هو المتحف المصرى وكان المهندس المعمارى المعتمد و المنفذ لمبانى حكومة جمهورية شيلى و فى عام 1908 اصبح رئيس بلدية الحى رقم 9 فى باريس فمن اعماله ايضا


تصميم للمتحف المصرى لم ينفذ للتكلفة العالية وتم تغيره بالتصميم الحالى لذات المعمارى




هذا المبنى التجارى فى مدينة فالبيريزو فى شيلى وهى اكبر ميناء تجارى فى البلاد


110

وهو من اعاد تصميم فندق Hôtel du Palais فى مدينة Biarritz فى جنوب فرنسا




وفندق Hôtel de Ville فى منطقة Pantin فى باريس

وساهم مع المعمارى de Jean Camille Formigé فى انشاء قصر الفنون الجميلة فى المعرض العالمى الذى كان باريس



114


وبعد التعرف على عمارة وتاريخ المتحف والمعمارى الفرنسى بقى لنا التعرف على اجزاء المتحف واهم واشهر القطع والكنوز به فى جزء ثانى هام جدا بحول الله تابعونى
















==============

كنوزالمعمارالمصري وروعتها الجزء الرابع(4)


ميدان طلعت حرب وهو اشهر ميادين وسط المدينة


ومن اشهر معالمه

57 - عمارة وممر بهلر



من هو بهلر

ارتبط اسم بهلر ولفترة طويلة بتاريخ القاهرة الحضاري وخاصة قطاع السياحة والفنادق لما كان له من تأثير كبير ولفترة طويلة ,وقليل منا يعرفون هذا الاسم السويسري. 
ففي وسط القاهرة يقف مبنى ضخم يتوسط ميدان طلعت حرب (سليمان باشا سابقا) مبنى على طراز الارت ديكو هو من آخر إبداعات هذا الرجل والذي بنى بين 1927-29 وهو من تصميم المعمارى الفرنسى ليو نافليان هذا المبني الفاخر قد حل محل فندق سافوي وملحقاته 

(المبنى ناحية اليمين)

وقد كان فندق سافوى ولفترة طويلة واحد من أهم اماكن إدارة الأعمال آو ألاقامه في القاهرة فالمكاتب التمثيلية للشركات البريطانية كانت بهذا المبنى وحتى القيادة المركزية للجيش البريطاني خلال الحرب العالمية الأولى كانت موجودة به. 
في عام 1924 قرر المالك الجديد لفندق سافوى شارلز بهلر هدم الفندق وملحقاته ليمهد الطريق لمبنى ضخم يجسد المعنى الحقيقي للبناء العصري 





و في الحقيقة ، لم يكن هناك مبنى بهذا الحجم في وسط القاهرة في ذلك الوقت. 

وعمارة بهلر تتكون من ستة مبان شبه منفصلة ولكل منها مدخل خاص وبها نحو 130 شقة فاخرة والبعض منها مكاتب تجاريه آما الدور الارضى فقد قسم الى 72 محلا مستقلا على الطراز الباريسى. 
وممر بهلر 



عبارة عن صورة مصغرة من ( رو دى ريفولى ) في باريس 



وكان عامر بأفضل محلات الملابس الرجالي والتحريمي من افضل الماركات العالمية وصالات عرض اللوحات الفنية لكبار الفنانين . 
ومما لا شك فيه فان ، بهلر كانت لديه الدراية الكافية بالأبعاد والتصميم والتنسيق الحضاري و الذي انعكس على عقود الإيجار التجارية للمكاتب والمحلات فقد كانت واضحة في جزئيه " المسموح وغير المسموح " فى واجهة المحلات من حيث التسويق والترويج والإضاءة وعرض النافذة. فلم يجرؤ أحد على وضع يافطة لعيادة طبيه آو تجاريه على سور أحد البلكونات أو وضع جهاز تكييف في شباك أو أناء به زرع





ومن المعروف أن القاهرة في ذلك الوقت كانت تتوسع غربا باتجاه نهر النيل ، وكان تشارلز بهلر هو المالك لفندق قصر الجزيرة (فندق ماريوت ألان) وقد فضل شراء المزيد من الأراضي الزراعية في جزيرة بولاق ( الزمالك ) والذي مكنه من تكوين شركة تنمية عمرانية . فقد كان هناك حي جديد يولد .........آلا وهو الزمالك.
ففي مدخل الزمالك لا زال يوجد مبنى بهلر والذي بنى في مطلع هذا القرن على ارض استقطعت من الحدائق الخاصة بالخديوي السابق متميزا بالزخارف المستوحاة من المباني ألاوربيه

(مدخل مبنى بهلر فى الزمالك)




ولكن من هو تشارلز بهلر ؟ 
ولد في 10 يونيه 1868 في سويسرا 
في 21 أكتوبر 1885 بهلر وصل ألي القاهرة. 
في عام 1904 اصبح يملك حصة الأغلبية في شركة الفنادق المصرية المحدودة التي تأسست في 1897. 
في عام 1906 انشأ شركة صعيد مصر للفنادق المحدودة وآلتي بدأت بخمسة فنادق في الأقصر وأسوان وكان من ضمنها فندق ونتر بالاس (الذي بناه بهلر ) وفندق كتاركت 
في عام 1907 انشأ شركة الكهرباء والطاقة وآلتي كانت تغذي فندق شيبرد والاحياء المحيطة بـ 2500 حصان من الطاقة الكهربائية. 
في عام 1908 اشترى أراض إضافية في جزيرة بولاق التي تحولت ألي حي الزمالك. 
في عام 1910 اصبح المالك المسيطر على حصص في فندق سميرا ميس. 
في عام 1925 وافقت هيئه الفنادق المصرية على إدارته لممتلكات شركة الفنادق الكبرى (مجموعة Nungovitch سابقا) ولمدة 25 عاما, والتي تضم (فندق كونتننتال و مينا هاوس ، وسان ستيفانو وحلوان ) واصبح بهلر هو المسيطر على معظم الفنادق الرائدة في مصر بمجموع 4000 سرير. 
بين عامي 1927-29 انشأ بهلر مبنيين في الزمالك (التي تملكها الآن ، واحد عائله شيشينى والثاني الوزير السابق عبد الباقي) و عمارة بهلرفي وسط القاهرة (التي أصبحت الآن ملكا لشركات التأمين). 
عام في 1928-1929 تم افتتاح فندق متر وبوليتان ( اصبح كوزموبوليتان ) في شارع قصر النيل
في عام 1929 بناء فندق الملك داود في القدس




في عام 1933, وما بعده انشأ كأس بهلر - رينهارت للتحدي على ملاعب التنس في القاهرة والإسكندرية للسويسريين المقيمين في مصر. 
عاش بهلر في فيلا الساحةالحمراء في شارع حسن صبري (الجبلايه سابقا). ثم انتقل ألي فيلا لوتس رقم 20 شارع دار الشفا بجاردن سيتي. (والتي هدمت بشكل غير قانوني في عام 1996 من قبل المالك الحالي) والذي أدى إلى فصل نائب محافظ القاهرة في ذلك الوقت 
في 12 سبتمبر 1937 توفى تشارلز بهلر من مضاعفات عمليه الزائدة الدودية في لوزان بسويسرا

من ممتلكات بهلر الاخرى

58 - فندق بوليتان نيو كلاسيك (كوزموبوليتان)


وإذا كان وسط القاهرة قد فقد واحد من أهم الفنادق الكبرى( سافوى ) آلا انه قد استبدل بفندق بوليتان نيو كلاسيك ( والذي سمى بعد ذلك بـ كوزموبوليتان ) على مقربه من الموقع القديم لفندق سافوى بشارع قصر النيل. 
واعترافا بالحق فقد كان فندق بوليتان هو آخر مساهمات بهلر لصناعه السياحة في القاهرة وهو على طراز الارت ديكو ومكون من 8 طوابق اليكم صوره فهو لا يزال يعمل حتى الان 



















الجزء الثانى



من المبانى المميزة فى ميدان سليمان باشا ايضا هذا المبنى



58 - مبنى صيدناوى


هذا المبنى بنى فى عشرينيات القرن الماضى و عدد الطوابق 9 طوابق وهو على طراز الارت ديكو




وهو من اعمال المهندس الايطالى جوسيبى مازا






وعلى يمينه يقع مبنى
59- المبنى رقم 3


والمبنى فى عشرينيات القرن الماضى ويتكون من 7 طوابق ومبنى على طراز النيو باروك



والى يمينه فى شكل دائرى مع الميدان مبنى






60 - المبنى رقم 1



المبنى مبنى فى العشرينات من القرن الماضى على طراز النيو باروك المتأثر بالارت ديكو





ويمينا نجد مبنى شهير وهو




61 - مبنى شركة الشرق للتأمين



وهو مبنى بنى فى ثلاثينيات القرن الماضى وعدد طوابقه 7 وهو على طراز الارت ديكو
والى يمينه اهم علامات الميدان عمارة ومقهى جروبى الذى سبق وان تحدثنا عنهم بشكل تفصيلى اخر ما تراه فى الميدان هذا المبنى الجميل الفريد بطرازه عن طراز الشارع بأكمله وهو



62 - مبنى رقم 6



هذا المبنى بنى فى العقد الاول من القرن الماضى و يتكون من 5 طوابق وهو على طراز الارت نوفو

وبهذا نكون تعرفنا على الطرز المعمارية المختلفة لمبانى ميدان طلعت حرب ونكمل جولتنا فى بقية الشارع فبمجرد تجاوز الميدان مكملا فى شارع طلعت حرب ستجد على يسارك عند تقاطع الشارع مع شارع هدى شعراوى مبنى


63 - مبنى رقم 15





وهو مبنى بنى فى العقد الاول من القرن الماضى ويتكون من 5 طوابق ومبنى على الطراز النيو كلاسيكى المتأثر بالارت نوفو والى جواره على نفس الاتجاه مبنى


64 - مبنى رقم 13



يشاركه نفس الصفات المعمارية حيث بنى فى العقد الاول من القرن الماضى ويتكون من 5 طوابق ومبنى على الطراز النيو كلاسيكى المتأثر بالارت نوفو وبعد التقدم للامام قليلا سنجد على جهة اليمين مبنى مميز اخر


65 - المبنى رقم 8



وبنى هذا المبنى فى العقد الثانى من القرن الماضى وعدد الطوابق 6 ومبنى على طراز النيو كلاسيكى المتأثر بعمارة الباروك ونتقدم قليلا و عند تقاطع شارع طلعت حرب مع شارع عبد السلام عارف يوجد مبنى من اروع ما يكون دعونا نستريح به قليلا

66 - مبنى نادى محمد على



60

الكسندر مارسيل ، هذا المهندس الفرنسي ، في عام 1908 كلف ببناء ناد في وسط المدينة حصرا للباشوات ذوى الثقافة الأجنبية والنبلاء المصريين. وكان هذا رد واضح من الملكيين المصريين حيث كان البريطانيون المحتلين فى نادي الجزيرة الرياضي ينظرون نظرة استياء مع ازدراء الى كل الأجناس والقوميات الأخرى.

وقد تم اختيار شركة الاخوة Ambron للمقاولات اليهودية الايطالية مقرها في الإسكندرية لتنفيذ المشروع.


قطعة الأرض التي سيتم بناء النادي عليها تقع في الجزء المطور من قبل الخديوى اسماعيل من القاهرة ، لا تبعد كثيرا عن قصر البستان (اليوم مبنى مواقف السيارات متعدد الطوابق).

تم اختيار نمط لبناء المبنى ذو الطابق الواحد و بدروم قطعا فرنسى على طراز النيو باروك




في الواقع النادي شهد حادثة مروعة ومشاجرة بين اثنين من أفراد الأسرة الخديوية.


في واحدة من قاعات نادي الخديوية ، المثقف الايطالى الأمير أحمد فؤاد ، الابن الاصغر للخديوي إسماعيل ، تلقي رصاصة التي حطت في حلقه ، بقيت اثارها معه الى لبقية حياته وهى عدم القدرة على الكلام بشكل صحيح.



وكان المعتدي هو صهر او نسيب الأمير فؤاد وهو الأمير أحمد سيف الدين. كان بسبب بعض الخلافات بينهم ، قرر هذا الأخير الانتقام لأخته في المبنى الذي كان الأمير فؤاد يعاملها فيه معاملة سيئة على الدوام. وكان الامير فؤاد الفقير ماديا كان أكثر اهتماما بالأميرة شويكار صاحبة الثروة الكبيرة من زوجته البخيلة. على أي حال ،بعد الحادثة فقد قام فؤاد بطلاق زوجته بعد أسبوعين منها .


وقد تم تسميته النادى بنادى محمد على بدلا من الخديوية تكريما لمؤسس الأسرة التي حكمت مصر منذ عام 1805. ليس من قبيل المصادفة ان اول رئيس فخري للنادي كان الأمير فؤاد. اما الأمير أحمد سيف الدين في هذا الوقت كان محتجز فى مصحة في المملكة المتحدة. وكان مصيره محسوم إلى أبعد الحدود بينما أصبح فؤاد حاكم مصر في عام 1917 ، وأول سلطان لها مدعوم من بريطانيا وبعد ذلك الملك الدستوري الأول لها.

كانوا قائمين على تأسيس النادي عدة أعضاء آخرين من العائلة الخديوية جنبا إلى جنب مع اثنين من الباشاوات رؤساء وزراء فى المستقبل ، وهم عدلي يكن و اسماعيل صدقى.



وشمل أعضاء مجلس الإدارة اخرين من الباشوات المصريين الأرمن مثل اركال نوبار ويعقوب أرتين. لقد كان ابائهم محتلين مناصب رئيس الوزراء وزير الشئون الخارجية على التوالي. وعلاوة على ذلك ، كان أرتين باشا شهد أول يد في مشادة المذكورة أعلاه.

أيضا على الطاولة كان عزيز عزت باشا في وقت لاحق سيصبح أول سفير لمصر لدى محكمة سانت جيمس. معه على الطاولة اثنين من الرأسماليين اليهود في مصر ، أدولف أصلان قطاوي وروبرت سيمون رولو. وكان لكل منهم صلات مباشرة بالقصر.

تربوا جميعهم في أوروبا ، سواء في المملكة المتحدة او فرنسا او النمسا. وكانوا يعرفون معنى النادي وهيبة التى تصاحب من ينتمون إليه.


ضم مجلس إدارة النادي اجنبى في المستقبل وهو رئيس لاتحاد الصناعات المصرية ، هنري نواس بك وطني بلجيكي ، وقال انه يعتبر والد صناعة السكر المصرية. وكان مواطنه القاضي Maitre Carton de Wiart ايضا فى مجلس الادارة.






وكان العضو الثالث في المجلس الأوروبي السير الكسندر بيرد ، كرمز للادارة البريطانية.

وكان تدخل الاجانب على المجلس في حد ذاته لا يتعارض مع بيان المؤسسين للنادي وأنه خلافا لشوفينية نادى الجزيرة ، نادى محمد علي متعدد الأعراق. والشرط الوحيد للحصول على العضوية ، كما يبدو ، هو أنه يجب عليك أن تكون اميرا ، او باشا ، مستريح ماديا ومشهورة إلى حد معقول.


لقب عضو النادي ينتمي الى مساهميه كل سند واحد أو أكثر من سهم كان بقيمة 200 جنيه مصري لكل منهما. منذ أن اعلن رأس المال 14،000 جنيه هذا يعني وجود 70 سهم. ويمكن الاطلاع على سهم واحد من هذا الاسهم ، الذي هو بلا شك عمل فني ، في مجموعة خاصة للسيدة Ulvia الحليم. وكان والدها النبيل عباس ابراهيم حليم ، وهو راعي نادى محمد علي على الرغم انه كان أكثر ميلا نحو نادي السيارات الملكي الذي كان رئيسه لفترة طويلة.




مع هذا المجلس اللامع فى المجتمع فمن المعقول أن نستنتج أن نادى محمد علي كان أكثر رواجا بعد النادى الاجتماعي في القاهرة. بالرغم ان المرافق الرياضية غير موجودة، فإنه كان به المطبخ يشرف عليه طهاة إما فرنسيين أو ايطاليين.


وسط المكتبة المكدسة بالكتب و حجرة البلياردو الكلاسيكية ، وغرفة الجسر ، وقاعة للولائم مذهبة بكل تأكيد كان نادى محمد علي هو أثنيوم في القاهرة 


على الرغم من أن النادى لا يخلو من الفخامة وألاناقة ، ولكن تبرع عدد كبير من أعضائه بالقطع الاثرية والتحف ونماذج الفنون المختلفة لنادى محمد علي بما في ذلك لوحات للمستشرقين الفرنسيين الذين ينتمون إلى رئيس مجلس الشيوخ ومتذوق الفن محمد محمود خليل بك. ومن بين هذه اللوحات واعمال MarilhatProsper ، Louis Amable Crapelet ، Jean-Leon Gérome وLouis Claude Mouchot.


ومع تنامى اعداد الاعضاء تقرر في أواخر 1920s توسيع مقر النادي. "ومن ثم في عام 1930" يقول المؤرخ Mercedes Volait،ان المعماري الفرنسي ميشيل رو سبيتز تم تكليفه لإضافة القصة الثالثة (الدور الثالث) وقبة الزاوية في الهيكل الأصلي." وكانت قبة مقبولة في البناء.

واصل نادى محمد علي دوره كنادى اجتماعى للصفوة فى مصر ، لدرجة أنه كتب عنه في عدد لا يحصى من المكاتبات، والأعمدة الاجتماعية فى الصحف ، وكتب في زمن الحرب والمذكرات الشخصية للعديد من الأسر. ولكن اول من شخص ذكر النادى فى كتابه هو السير رونالد ستورز مشيرا إليه في كتابه باسم 'دائرة محمد على' ، دائرة كلمة يعادلها فى الفرنسية النادي.


في ألاول نادرا ما كان يشاهد النساء فى نادى محمد علي. ولكن هذا التغيير حدث خلال السنوات ما بين الحربين العالميتين عندما قام الباشوات المصريين ألاكثر ليبرالية بأستضافة زوجاتهم الأوروبيات فى النادى مساءا. وتم اعلان هذه العادة الاجتماعية الجديدة في احدى الصحف المحلية 1931.


هذا عن قصة المكان وتحول الان الى نادى الدبلوماسيين يوجد فرع لنادى محمد على فى الاسكندرية
وعلى الجهة المقابلة للنادى من شارع عبد السلام عارف يوجد مبنى معماريا اعتبره اجمل واغنى مبانى الشارع زخرفتا وهو

67 - المبنى رقم 4


المبنى مكون من 6 طوابق بنى فى العقد الثانى من القرن الماضى وهو على طراز النيو باروك



وبعده الى جهة اليسار يوجد مبنى

68 - عمارة معرض بنتريمولى

بنيت فى عشرينيات القرن الماضى عدد الطوابق 6 مبنية على طراز النيو باروك المتأثر بالارت ديكو واخر ما نقابله فى الشارع هو


69 - مبنى رقم 3

المبنى مكون من 7 طوابق وبنى فى العشرينيات من القرن الماضى وهو على طراز النيو كلاسيكى المتأثر بالباروك ويظهر التعدى على جمال المبنى فى اخر طابقين للاسف
وبهنا نكون وصلنا الى ميدان التحرير وبه احد اهم رورائع المعمار الخديوى واكثرهم شهرة عالميا انه

74
المتحف المصرى ولنا معه لقاء خاص قريبا تحياتى لكم اخوانى واخواتى

كان الموعد فى الحلقة المقبلة كما وعدتكم بالمتحف المصرى ولكن أخترت لكم الحدائق الجميلة والاثرية والتى لها تاريخ وتعتبر من كنوز مصر انها


70 - حديقة الاندلس

أنشأ هذه الحديقة محمد بك ذو الفقار, عام 1935 في أواخر حكم الملك فؤاد الأول وقد كانت الحديقة قبل ذلك جزء من حدائق سراى الجزيرة الخاصة بالخديوى اسماعيل و بعد ان تحول مبنى السراى الى فندق قسمت حديقة القصر الى عدة نوادى وحدائق منهم حديقة الاندلس , وهي مُقامة علي فدانين وتتكون من جزئين، الجزء الجنوبي يسمي حديقة الفردوس العربية وهي علي نمط الحدائق العربية الأندلسية الموجودة في جنوب إسبانيا ويوجد بها أشجار معمرة مثل شجرة "عُدي" الذي يتجاوز عمرها الـ 70 عاماً، والجزء الشمالي يُسمى الحديقة الفرعونية , وقد تقرر موخرا ضم الحديقة ضمن قائمة الآثار الإسلاميةوالقبطية
الجزء الجنوبي يتميز بوجود جوسق ( مظلة مقامة علي أعمدة مزدوجة تحمل عقود أندلسية تحمل السقف) , وهو حافل بالزخارف الأندلسية العربية الهندسية والنباتية ,

77

ويتوسط الجوسق تمثال لأحمد بك شوقي أمير الشعراء من نحت المثال محمود مختار وهذا الجوسق (الظلة) يقع في الطرف الشمالي لهذه الحديقة


ويواجه التمثال من امتداد الحديقة جنوبا، ويلي التمثال مباشرة خمسة تماثيل علي شكل أسود ينبثق منها الماء الي بركة مستطيلة منخفضة تتوسط الحديقة


تحوي نافورتين رخاماتين ، ويحيط بالبركة من كل جانب من الجوانب الأربعة ثمانية مدرجات متصاعدة مزروعة بالنجيل



وفي الزوايا الأربعة ممرات متدرجة متصاعدة مبلطة بالرخام 
والفسيفساء المستوردة من إيطالياوتركيا



86
تؤدي الي المستوي الأعلى للحديقة الذي يتكون من ممرين مبلطين بالرخام والقاشاني المتعدد الألوان ويحدد الممرين صفان من الأشجار

88

وفي الجوانب الأربع دكك بالقيشانى الملون للجلوس



ملاصقة لسور الحديقة الحديدي المقام فوق جلسات حجرية، ويفصل بين الدكك قدور رخامية تحوي عبارة "لا غالب إلا الله" وهو شعار الأغالبة الذين حكموا المغرب والأندلس .

ويلي ذلك جنوبا جزء من الحديقة يحتوي علي نافورة رخامية ثمانية الشكل يتوسطها عامود رخامي يحيط به ثمانية تماثيل أسود ينبثق منها الماء.ويحيط بزوايا المثمن الخارجي ثمانية ضفادع رخامية ينبثق منه الماء

وعلي جانبي النافورة برجولتان خشبيتان ويلي النافورة نخيل ملكي،

وممرات الحديقة مبلطة بالبلاطات القاشانية المتعددة الألوان.


اما بالنسبة للحديقة الفرعونية

فهي تقع في الجزء الشمالي في جانبها الجنوبي بوابة فرعونية يتوسطها نموذج تمثال شيخ البلد مواجه للحديقة التي نتشر بها النخيل الملكي وغيرها من الأشجار وتنتشر في جوانب الحديقة الفرعونية نماذج لتماثيل فرعونية مختلفة الأشكال واهم ما يوجد بها هى مسلة الملك رمسيس الثانى .











==============================