اجدد المواضيع

الجمعة، نوفمبر 22، 2013

قصة من الواقع



يقال انها من الواقع لكن لاادري اهى حقيقة ام لا لكنى نقلتها للاستفادة والتثبيت
تحياتى




هذه قصة حقيقية مؤلمة جدا ومؤثرة للغاية عائله اشتهرت بدين والتسامح وحب الخير
فالاب ذاكر لربه مطيع والام فيها من خصال الدين مافيها والاود كلهم متدينون
كان لديهم بنت تبلغ من العمر 21 سنه لم تتزوج
وكان بنت صاحبة صلاح ودين وأخلاق قدر الله قدره
فماتت البنت بسكتة قلبية
تقبلت هذه العائلة الأمر فقالوا إن إكرام الميت دفنه فتشاورا واتفقوا على دفن
ابنتهم بعد صلاة المغرب وهي قد توفت في وقت الظهر بعد أداء صلاة المغرب ذهبوا للمقبره
فدفنوها وطلبوا لها الثبات ودعوا لها ثم ذهبوا الى البيت يستقبلون العزاء وبعد صلاة العشاء
أحس صاحب هذه الأسرة بالتعب فقال لأحد أبنائه تعذر لي عن المعزين فإني مرهق وأريد النوم
وأثناء نوم والد هذه الفتاة جاءت اليه ابنته وهي تصرخ وتقول ياأبتي “الحق على الحق علي”
صحى الاب فزعا من فراشه ثم ذكر ورده ورجع للنوم مرة أخرى
ظن أن الأمر طبيعي لأنه فقد ابنته وبعد مااستغرق وقتا ليس طويلا من النوم جاءت اليه
ابنته وكررت نفس كلامها فقام فزعا وقال إن ابنتي تعذب ولكنها كانت من أهل الخير
وبدأ يفكر ولم يهدأ له بال حتى ذهب الى المقبرة فماذا رأى مصيبه ……
ذهب الى قبر ابنته فوجد القبر محفور والجثة ليست فيه التفت يمينا ويسارا لم يجد أحد
وكان الوقت ليلا فوجد ذلك النور من غرفة حارس المقبرة اللذي يحمل الجنسية البكستانية
فتوجه اليه وعندما دخل الغرفه وجد هذا العامل يحاول فك الكفن وكفن من ابنة الرجل
أما ماذا كان يريد بها بعد التحقيق معه كان يريد أن يزني بها والعياذ بالله …
فعجبا للمسلم فهو في حماية الله حيا وميتا نسال الله العلي العظيم ان يتقبلنا
ويجعلنا من أصحب اليمن والسلام عليكم








هناك 4 تعليقات:

  1. زهره المدونيين الغاليه
    نعم اختى الكريمه فالله سبحانه وتعالى يسترنا فى الدنيا وفى الاخره قصه يملاؤها العبر والحكم بوركتى اختى العزيزه عليها
    تحياتى ابوداود

    ردحذف
    الردود
    1. الراقي ابو داود
      اسعدنى مرورك وانرت متصفحى
      مسائك بعبق الياسمين
      تقديري وتحياتى

      حذف
  2. مساء الخير غاليتى

    الحمد له على نعمة الاسلام وانتمائنا له .. راق لى تواجدى فى مدونتك

    وسعدت بها وان شاء الله اكون من المعجبين بما تقدمين

    كل التحايا .. مودتى وحبى

    ردحذف
    الردود
    1. بسمة العبير الصافية
      كل التحايا لمرورك الراقي
      تحياتى ملؤها الود
      باقات من الياسمين لعينيكى

      حذف

لكل من مر لاتجعل مرورك صامتا تحدث عبر عن رايك اغرس بزرة خيرليستفيد بها غيرك